a

Saudi German Hospitals Group is considered the largest private Healthcare provider in the MENA region (Middle East & North Africa).

16259

info@sghgroup.net
Josef Teto street Nozha, Heliopolis, Cairo, Egypt

16259

info@sghcairo.com

Mayo Clinic0
Saudi German Hospital Cairo  >  البيانات الإعلامية   >  جراحات إنقاص الوزن

جراحات إنقاص الوزن

ما هي جراحات إنقاص الوزن؟

تاريخ جراحات إنقاص الوزن

أكثر أنواع جراحات إنقاص الوزن شيوعاً

المضاعفات الشائعة لجراحات إنقاص الوزن

جراحات إنقاص الوزن في مصر

 

ما هي جراحات إنقاص الوزن؟

إن جراحات إنقاص الوزن ببساطة هي إجراءات طبية تساعد المرضى الذين يعانون من السمنة المفرطة لكي يتخلصوا من وزنهم الزائد، هذا بجانب خفض نسبة حدوث العديد من المشاكل الطبية مثل السكر والارتفاع الشديد في ضغط الدم.

ولكنه بالرغم من هذا تعتبر جراحات إنقاص الوزن من أخر الحلول التي يلجأ إليها الأطباء بعد الفشل في كل السبل الأخرى لإنقاص الوزن مثل الأنظمة الغذائية والتدريبات الرياضية والأدوية المختلفة.

أن الهدف الرئيسي لجراحات إنقاص الوزن هو التحكم في كميات الطعام التي يأكلها المريض، وتعمل بعض الجراحات الأخرى على طريقة عمل الجهاز الهضمي وكيفية تفاعل الجسم مع المواد الغذائية المختلفة.

وبالرغم من أن نتائج جراحات إنقاص الوزن تضمن تقريبا أن المريض سينجح في إنقاص وزنه، يجب على المرضى الوضع في الاعتبار اتباع نظام غذائية والقيام بالتدريبات الرياضية بشكل دوري بعد إجراء العملية، وذلك لأنه يمكن ان يستعيدوا كل الوزن الزائد الذي فقدوه في حالة عدم قيامهم بذلك.

 

تاريخ جراحات إنقاص الوزن

كانت أول المحاولات للجوء للحلول الجراحية لحل مشاكل السمنة عن طريق جراحة المجازة المعوية كأول نوع تم إجراء التجارب عليه بالنسبة لجراحات إنقاص الوزن

وتعتمد تلك الجراحات على ضم الجزء العلوي من الأمعاء بالجزء السفلي من أجل تجاوز جزء كبير من الدورة التي يمتص الجسم من خلالها العديد من المواد الغذائية، وتمكن تلك الجراحات الجسم من فقدان الكثير من الوزن بسبب نقص امتصاص الجسم للطعام. وقام بعض الجراحين الآخرين بإيصال الجزء العلوي من الأمعاء بالقولون مباشرة لتجنب جزء أكبر من دورة امتصاص الطعام.

وبدأت عمليات تغيير مسار المعدة، والتي تعتبر الأكثر شويعاً اليوم في الستينات من القرن العشرين، وكانت المجهودات الأكبر للدكتور إدوارد ماسون والدكتور تشيكاشي، وكانت نتائج المحاولات التي قاموا بها في جامعة لوا أفضل كثيراً من المحاولات الأخرى التي كانت تعمل على توصيل الجزء الأعلى من الأمعاء بأماكن مختلفة من الجهاز الهضمي ولم تسبب الكثير من المضاعفات بالمقارنة بالجراحات الأخرى.

 

جراحات ربط المعدة

تعتبر جراحات ربط المعدة من أكثر عمليات إنقاص الوزن شيوعاً، ويقوم من خلالها الجراحين بوضع حزام من السيليكون يحتوي على ما يشبه البالون القابل للنفخ والتضخم في الجزء الأعلى من المعدة.

إن الهدف الأساسي هو تقليص حجم فتحة المعدة وكمية الطعام التي يمكن للمعدة احتوائه، وهذا لتقليص كمية الطعام الذي يتناوله المريض، وبناء عليه يساعد ذلك على إنقاص الوزن وكل المخاطر المتعلقة بهذا، بينما يشعر بالشبع بعد تناول كميات قليلة من الطعام.

وهناك العديد من الشروط التي يجب على الأطباء التأكد منها وفحصها قبل إجراء جراحات ربط المعدة، أحد أهم نلك العوامل هو مؤشر كتلة الجسم، وهو يساوي الوزن بالكيلوجرام مقسوم على مربع الطول بالمتر، ويجب على المريض الذي يريد إجراء عملية ربط المعدة أن يكون مؤشر كتلة الجسم لديه أكثر من 40.

وهذا يعني أن جراحات ربط المعدة لا تناسب المرضى الذين يعانون من السمنة المفرطة ويعرضهم هذا لمضاعفات خطيرة بما فيه ذلك السكر وارتفاع ضغط الدم والأزمات القلبية. ويجب ألا يكون المرضى يعانون كذلك من القصور في وظائف الكلى أو الكبد، ويجب ألا يزيد عمر المريض عن 60 عاماً وألا يقل عن 18 عاماً، وكذلك، يجب على المرضى، كما هو الحال في العديد من جراحات إنقاص الوزن الأخرى، يجب على الأطباء تجربة كل وسائل إنقاص الوزن الأخرى مثل النظم الغذائية والتدريبات الرياضية قبل إجراء أي جراحات.

وأصبحت جراحات إنقاص الوزن أكثر شويعاً وأقل خطورة من هذا، ويستلزم الأمر ساعة واحدة من الجراحة بعد خضوعه للتخدير العام وقد يتطلب الأمر البقاء في المستشفى أو المركز الطبي لليلة أو ليلتين.

ويتم وضع الحزام القابل للتعديل في المكان الملائم لهذا في الفتحة العليا من المعدة باستخدام المنظار الطبي، ويتم اخراجها من الجسم بسهولة عند الحاجة لذلك.

 

جراحات تكميم المعدة

تكميم المعدة هي عملية جراحية لخفض حجم المعدة من 15 إلى 25% من حجمها الطبيعي، ويتم هذا من خلال إزالة جزء كبير من المعدة من خلال الجراحة.

وتخفض تلك العملية من حجم المعدة بشكل دائم ولكنه من المتوقع أن يزيد حجم المعدة مرة أخرى مع مرور السنوات، باستخدام المنظار الطبي، تصبح المعدة في أصغر حجم ممكن، ويقلل هذا من كمية الطعام التي يتناولها المريض، وكنتيجة لذلك يبدأ المريض في فقدان الوزن، بعد فشله في كل السبل
الأخرى غير الجراحية.

وأصبحت جراحة تكميم المعدة من ضمن الجراحات الأكثر شيوعاً ونجاحاً ما بين جراحات إنقاص الوزن، وهذا بسبب ارتفاع نسب النجاح لتلك العملية بالمقارنة بالعمليات الأخرى من عدة جوانب.

طبقاً للإحصائيات العالمية، 77% من المرضى الذين يقومون بإجراء عملية تكميم المعدة يفقدون الكثير من الوزن الزائد، وانخفاض في مستوى الكوليسترول لديهم، هذا بجانب نمط حياة سليم وصحي.

واظهرت دراسة سريرية أجريت على 24 مريض قاموا بإجراء عملية تكميم المعدة، بعد خمسة سنوات من المتابعة الطبية، أن المرضى فقدوا أكثر من 66% من وزنهم الزائد وحدث تحسن لدى 70% منهم في مستويات السكر في الدم وكذلك ضغط الدم المترفع وانخفاض في مستويات الدهون.

 

جراحة تغيير شرايين المعدة

تقسم تلك العملية المعدة إلى جزئيين أو حقيبتين، نكون الحقيبة العليا أصغر من السفلى، وبعد ذلك يتم ربط الجزئيين بالأمعاء.

واستطاع الأطباء خلال السنوات القليلة الماضية من الوصول لطرق وأساليب متعددة لإجراء جراحة لتغيير شرايين المعدة وسبل مختلفة لتوصيل المعدة بالأمعاء.

وتحقق جراحة لتغيير شرايين المعدة الكثير من النجاح في خفض وظائف الهضم بالمعدة وكذلك في استجابة الجسم للمواد الغذائية المختلفة.

 

المضاعفات الأكثر شويعاً لجراحات إنقاص الوزن

مشاكل في التنفس

إذا كان المرضى الذي يجرون جراحات إنقاص الوزن يعانون من مشاكل في الجهاز التنفسي، قد تسوء حالتهم بعد الجراحة بسبب استخدام التخدير، ولذلك فيجب الاخذ في الاعتبار الاحتياطات اللازمة والعلاجات المناسبة.

 

تجلط الدم

يعاني بعض المرضى الذي يجرون عمليات إنقاص الوزن من تجلط في الدم في الجزء الأسفل من الأرجل والرئتين، وتتضمن الأعراض كذلك ألم في الأرجل، وبعض التورمات، وقصر النفس والشعور العام بالتعب والارهاق.

 

تغير مكان حزام المعدة

يتعرض بعض المرضى الذين يجرون جراحة إنقاص الوزن لمخاطر تحرك حزام المعدة بعيداً عن مكانه الصحيح، ويتنج عن ذلك بعض الأعراض مثل التعب والقيء، وفي هذه الحالة يجب استشارة الطبيب مباشرة.

 

حدوث تسربات أو انسداد في القناة الهضمية

القناة الهضمية هي المسؤولة عن نقل الطعام بداخل الجسم، وفي بعض الحالات القليلة يحدث تسربات أو انسداد في القناة الهضمية. وينتج عن ذلك العديد من المضاعفات مثل الحمى وتغير في نبضات القلب وبعض الألم والقيء، ويجب على المرضى الذهاب للفحص الطبي مباشرة في حالتهم تعرضهم لذلك.

 

حصوات في المرارة

تعد حصوات المرارة أحد المضاعفات شيوعاً بالنسبة للمرضى الذين يجرون جراحات إنقاص الوزن، خاصة خلال عامين من أجراء العملية، وينتج عن ذلك ألم شديد يحدث لفترات قصيرة من الوقت، وتتضمن الأعراض الحمى وتغير في لون العيون وتغيرات في نبضات القلب.

 

جراحات إنقاص الوزن في مصر

يعاني أكثر من 5 ملايين شخص في مصر من السمنة المفرطة، ولذلك يتم أجراء أكثر من 30 ألف جراحة لإنقاص الوزن كل عام، وهذا يعني ان نسبة المرضى الذين يجرون عمليات إنقاص الوزن تقل عن 1% من المرضى الذين يعانون من السمنة المفرطة.

وبسبب هذا العدد الكبير من جراحات إنقاص الوزن، أصبحت مصر الأن مؤهلة لأجراء جراحات إنقاص الوزن طبقاً لأعلى المعايير العالمية للنجاح والجودة حول العالم. ويلجأ العديد من المرضى من الدول العربية والشرق الأوسط لمصر للقيام بعمليات إنقاص الوزن، ويحصلون على أفضل مستويات الرعاية الصحية والمتابعة الطبية.

ويستطيع الأطباء في مصر اليوم من التعامل مع أصعب حالات جراحات إنقاص الوزن وأكثرها تعقيداً، حيث استطاع الأطباء والجراحون في مصر من إجراء العمليات على حالات يزيد وزنهم عن 400 كيلوجرام وحققوا نتائج مبهرة للغاية.

No Comments

Sorry, the comment form is closed at this time.